اليوم الثاني - الأحد 28/12/2008 

بدأ اليوم الثاني للحرب الاسرائيلية على غزة، بقصف أحد المساجد بزعم انه يستخدم كمخزن للسلاح من قبل المقاومة، وأدى قصف المسجد إلى استشهاد فلسطينيين أثنين.

 

في الصباح قامت المقاومة بإطلاق وابل من الصواريخ وصلت للمرة الأولى إلى مدى 40 كيلو مترا، حيث وصل صاروخ إلى بلدة أشدود وآخر إلى مستوطنة "جان يفانا"، بقياس النقطة التي أطلق منها في عمق القطاع، لتقر إسرائيل أن المقاومة طورت صواريخ جراد الروسية التي تمتلكها.

في ظهر اليوم الثاني قام الطيران الإسرائيلي بقصف محيط مبنى "السرايا"، حيث تعتبر مقرا مركزيا للحكومة، واستشهد خلال القصف أربع فلسطينيين.

 

في تمام الثانية عشرة من ظهر الأحد أعلنت الحكومة الإسرائيلية استدعاء 6500 جندي من جنود الاحتياط، لإمكانية المشاركة في عمل بري محتمل.

 

في تمام الرابعة وخمسون دقيقة قصف الطيران الإسرائيلي 40 نفقا تحت الأرض في رفح مستخدما قنابل مخترقة للحصون وقنابل ارتجاجية، والتي تصنف من أسلحة الدمار الشامل.

 

انتهى اليوم الثاني للحرب باستشهاد 55 فلسطيني وجرح العشرات, ليرتفع بذلك إجمالي عدد الشهداء الفلسطينيين إلى 280 شهيد, بالإضافة إلى مئات المصابين.