اليوم الثامن عشر - الثلاثاء 13/1/2009 

في صباح الثلاثاء 13/1/2009 أصيب ضابط إسرائيلي نتيجة انفجار وقع في منزل إحتله الجنود الإسرائيليون شمال قطاع غزة، كما أصيب في نفس الكمين جنديين آخرين، في حين أكدت المقاومة أن الكمين أدى إلى مقتل ما لا يقل عن عشرة جنود.

 

في تمام الساعة العاشرة والربع صباحاً، أعلن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي اللواء جابي أشكنازي أمام لجنة الخارجية والأمن أن هناك إنجازات طيبة قد تحققت، تتعلق بضرب الجناح العسكري لحركة حماس كتائب عز الدين القسام.

 

بعد ساعتين تماما انفجرت شحنة ناسفة كبيرة في جرافة عسكرية إسرائيلية بالقرب من "ناحال عوز"، كما أصيب ثلاثة جنود في نفس الكمين، وبعد ساعة تقريبا أطلقت قذيفة مضادة للدروع باتجاه جرافة أخرى في نفس الموقع كما أصيب جنديين إسرائيليين، احدهما في حالة خطرة.

 

في تمام الساعة الثالثة بعد الظهر أصاب صاروخ جراد منطقة قريبة من أكاديمية أشكولون من دون الحديث عن إصابات.

 

مع نهاية اليوم الثامن عشر للعدوان اقترب عدد الشهداء الفلسطينيين من الألف فيما وصل عدد الجرحى إلى 4250 جريح.